الريحان

الريحان على الولد إذا كان نابتاً في البستان، ويدل على المرأة إن كان مجموعاً في حزمة، ويدل على المصيبة إذا كان مقطوعاً مطروحاً في غير موضعه، أو لم يكن له ريح. وقيل إنّ الريحان نعمة، لقوله تعالى: ” فرَوْحٌ وَرَيْحَانٌ وَجَنّةٌ نَعِيم ” . وهو بالفارسية شاسيرم، والشاة تدل على الملك، والحماحم حمى الأسنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *