أرشيفات التصنيف: تفسير الاحلام الاحسائي

رؤية الفتل والغزل

وأما الفتل فمن رأى أنه يفتل حبلا أو خيطا أو يلوي ذلك على نفسه أو على قضيبه فإنه سفر وقد يدل الفتل على إبرام الأمور والشركة والنكاح ومن رأى أنه مستمسك بالقرآن والإسلام قيل يسافر سفرا ومن رأى أنه متعلق بحبل من السماء فإنه يلي سلطانا في دين فإن رأى الحبل انقطع زال ذلك السلطان عنه ولم يزل الدين إذا بقي في يده من الحبل شيء ومن رأى حبلا في كتفه أو على عنقه أو ظهره أو في وسطه فهو عهد يحصل في عنقه وأما الغزل فمن رأى أنه يغزل صوفا أو شعرا ونحوهما مما يغزل الرجال مثله فإنه يسافر ويصيب خيرا وإن رأى أنه يغزل كتانا أو قطنا أو نحوهما مما يغزل النساء مثله فإنه يصيبه ذل وهوان ويعمل عملا حلالا غير مستحسن للرجال ومن رأى أنه ينقض غزلا فإنه ينقض الأيمان والعهود وإن رأت امرأة أنها أصابت مغازل ولدت جارية أو أصابت أختا

رؤية القميص

أما القميص في الرؤيا فامرأة الرجل وربما كان شأنه في مكبسه ومعيشته وربما كان دينه وعطاءه فمن رأى أنه لبس قميصا جديدا صفيقا صحيحا واسعا فإن امرأته موافقة له في مصالحه أو معيشته مستقيمة أو دينه صحيح ومن راى فيه نقصانا أو اختراقا أو ما يشبه ذلك كان الحدث في أحد الوجوه المذكورة وربما كان القميص المخرق يغرق شأن صاحبه وتكثر همومه أو يفارق امرأته ومن رأى أنه يلبس قميصا رقيقا فإنه رقة في شأن صاحبه وإن كان ثوب ما يعرف به من ألباس الصالحين فإنه يصيب نسكا وصلاحا في دينه وإن رأى العزب أنه لبس قميصا جديدا فإنه ينكح امرأة وقيل من رأى أنه وهب له قميص فإنه بشارة ومن رأى أن عليه قميصا جديدا فإنه يجتمع شأنه ويصلح أمره وإن رآها بالية أو سقطت عن قميصه فإنه يتفرق شأنه وإن رأى قميصه بلا جيب ولا طوق وهو لابسه فإن كان مريضا فهو موته وتكفينه ومن رأى أنه انتزع قميصه فهو موته

رؤية السراويل والإزار

وأما السراويل والإزار فجارية أعجبته أو امرأة دينة فمن رأى أنه أصاب سراويل أصاب جارية أو امرأة كذلك ومن رأى أنه حدث في السراويل والإزار حادث فإنه ينسب ذلك إلى تلك الجارية والمرأة وأما سائر الثياب التي فوق القميص فتأويلها على قدر أخطارها وألوانها فمن رأى أنه يلبس قباء خز أو ديباج فإنه سلطان يصيبه ومال وخير بقدر خطر الكسوة وجدتها وإن رأى أنه انتزع منه بعض هذه الثياب أو احترق فإنه زوال ذلك السلطان عنه وإن رأى أنه سرق أو ضاع فإنه يشرف على زوال ذلك عنه ولا يتم ذلك الزوال وقيل من رأى أن ثيابه سرقت فإنه يخاصم رجلا إلى سلطان ومن رأى أن في ثيابه وسخا أو دنسا فإن ذلك هموم وأحزان أو خطايا وأوزار وإن رآها بيضا نقية أو جددا فإنه يدل على صلاح دينه وحسن حاله وذهاب همومه وإن رآها خلقة متخرقة فإنه يصيبه هم وفقر بقدر ذلك وإن رأى في ثوب يلبسه رقعا فإنها ذنوب صاحبه وفساد في دينه ومن رأى أن ثيابه ابتلت عليه وهو لابسها فإن كان على سفر فلا يسافر وإن كان في أمر لا يتم له ومن رأى أنه يبيع خلقانه من الثياب فهو صلاح له ولا خير فيه للمشتري

رؤية الخمار

وأما خمار المرأة فزوجها أو قيمها الذي يسترها فإن رأى أن خمارها أوسع وأصفق وأجود مما هو فيه فإن ذلك حسن حال الزوج وإن رأت أن خمارها انتزع منها واحترق أو ذهب عنها فإنه يموت زوجها أو يطلقها فإن احترق بعضه أصاب الزوج ضرر وخوف وإن رأت أنها وضعت خمارها عن رأسها في محفل من الناس فأمر يذهب عنها فيه الحياء وإن رأت أنها سعت بلا جلباب في الأسواق فهو موت زوجها وإن رأت امرأة أنها تخمر رأسها بخمار غير المعتاد أو عمامة أو غيرها فإنها تزوج رجلا وإن رأى الرجل أن مقنعة امرأته على رأسه فإنه يفتضح في أمره

رؤية الخياطة

وأما الخياطة فمن رأى أنه يخيط ثوبه فإنه يلتم أمره ويصلح شأنه ومن رأى أنه يخيط ثياب الناس فإنه ينصحهم ويسعى في الصلاح بينهم ومن رأى أنه يخيط ثياب امرأته فإنه يصيبه هم وشر ومن رأى أنه يرفو ثوبه فإنه يخاصم ذا قرابة أو يصاحب من لا خير فيه وقيل يتوب من غيه ويستغفر الله من إثم ومن رأى أن إبرته التي يخيط بها انكسرت أو تخرمت أو انتزعت منه فإنه يتفرق شأنه ويغشو أمره ومن رأى أنها ضاعت أو سرقت فيشرف على ذلك ولا يتفرق شأنه ومن رأى أن بيده مسلة فإن كانت امراته حبلى ولدت ابنا وإن لم يكن له حمل فإن ذلك سفرا له

رؤية الرداء

وأما الرداء فهو دين الرجل الذي هو مرتديه في عنقه فمن رأى أن عليه رداء حسنا صفيقا فهو صلاح في دينه وإن رأى أنه رقيق فهو رقة دينه وإن رآه وسخا دنسا فإنه ذنوب وفساد دين صاحبه ومن رأى أنه انتزع رداءه فهو ذهاب دينه أو خروج من سلطان

رؤية ضروب الأكل

ومن رأى أنه يأكل ثريدا فإنه يصيب حالا صالحة ومن رأى أنه يأكل في صحفة واستوعب ما فيها فقد نفد عمره وإن بقي منه شيء بقي من عمره بقدر ذلك ومن رأى أنه يلعق قصعة أو أصابعه فإنه دنف وأجله حضر ومن رأى أنه يمضغ طعاما أو علكا فإنه يكثر كلامه في أمر ومن رأى أنه يأكل على مائدة فإنه ينال خيرا ورزقا وربما كانت المائدة ميدانا للحرب واللقاء والمواكلة عليها مطاعنة بالأيدي وقيل من رأى أنه على مائدة تزوج فإن لم يأكل عليها كانت بكرا ومن رأى أنه يستبدل طعاما بين يديه بطعام غيره من نبات الأرض فإنه يفتقر وينتقل إلى الذل والمسكنة

رؤية التجرد

وأما التجرد فمن رأى أنه عريان فقد تجرد لأمر أمعن فيه ومن رأى أنه عريان في سوق أو في ملأ من الناس ورأى عورته بارزة وهو مستح من ظهورها للناس وكان عليه بعض ثيابه فإنه ينكشف ويظهر أمره للناس وربما دل على انتهاك ستره وإن تجرد في مسجد فإنه يتجرد عن ذنوب لبر يفعله فيه وإن رأى أنه عريان ولم ير عورته بارزة فإن كان مريضا برئ من مرضه أو مهموما ذهب همه أو مديونا قضي دينه وربما دل ذلك على التوبة والعري من الذنوب أو يتعرى من الدنيا ويتغطى بالآخرة وقيل يصاب في ماله أو يقال عنه ما يكره وقيل التجرد للرجل الصالح خير وخروج من الهم وللعاصي هم وغم وهتك ستر ومن رأى أنه يجري وهو عريان فإنه يتهم بتهمة يكون منها بريا وإن رأى ذو سلطان أنه سلب ثيابه حتى تجرد فلا يلبث أن يعزل وإن رأت امرأة أنها عريانة أو مكشوفة الرأس في محفل من الناس فإنها مصيبة تدخل عليها في زوجها ومن يعز عليها أو نفسها ومالها

رؤية الحرير والصوف ونحوهما

وأما رؤية الحرير والصوف ونحوهما فالحرير مال حرام والصوف والقطن والكتان والشعر والوبر مال حلال فمن رأى أنه أصاب وقرا أو قارا من أحد هذه الأصناف فإنه يصيبه خير كثير ورزق واسع

رؤية الخف والجورب

وأما الخف فمن رأى أنه يلبس خفا وليس ممن يلبسه في اليقظة فإنه خوف وهم يصيبه أو سجن أو تكون له امرأتان وقيل إن كان في غم فإنه أمن مما يخاف وربما كان الخف جنة من المكاره وربما كان سفرا في البحر ومن رأى أن احد خفيه انتزع منه واحترق فإنه يذهب نصف ماله وإن ذهب خفاه معا ذهب ماله كله وإن رأى أنه يلبس جوربا فإن الجورب له وقاية فإن كان الجورب جديدا صحيحا فإنه يؤتي الزكاة ويفعل بماله خيرا وإن كان باليا متقطعا فإنه يمسك الزكاة ومن رأى أنه يدخل قالبا في خف فإنه ينكح