أرشيفات التصنيف: الباب السابع عشر في رؤية القتل والصلب والحرب والذبح والسلخ والضرب والتكتيف والربط والغل والقيد والسجن والأسر والشتم والمنازعة والبغي والظلم وأكل لحم الإنسان

رؤية القتل

أما القتل فمن رأى أنه قتل أحدا ولم يقطع منه عضوا فإنه يحصل منه لذلك المقتول خير ومنفعة وقيل إن القاتل يظلم المقتول ومن رأى أنه قتل فإنه طول حياة له وحصول خير ومنفعة له من قاتله وقيل من رأى أنه قتل ولم يدر من قتله فإنه قليل الشريعة ومن رأى أنه قتل ولده يرزقه الله تعالى رزقا حلالا وقيل يظلم ولده لأجل المال ومن رأى أنه قتل أحدا وسال الدم من جسده يرزق بقدر الدم مالا وإن لم يسل منه دم فبخلافه ومن رأى أنه قتل رجلا وأوداجه تسيل فالمقتول نال من القاتل ما يكره من لسانه وقيل يصيب خيرا منه ومن رأى أنه قتل نفسا ولم يدر ما هي فإنه يظفر بعدوه وينجو من الغم والهم ومن رأى أنه قتل نفسه فإنه يرزق توبة ومن رأى أن جماعة قتلوه فإنه يحصل له من السلطان أو ممن يقوم مقامه خير ومنفعة ومن رأى أن جماعة قتل بعضهم بعضا فهو إظهار بدعة بينهم

رؤية المنازعة

وأما المنازعة فمن رأى أنه ينازع مع أحد على أمر من أمور الدنيا فإنه مجتهد في طلب رزقه ومن رأى أنه ينازع أحدا في نصرة الله تعالى فإنه ينتصر وقيل من رأى أنه ينازع السلطان فإنه حصول مصيبة شديدة وربما يهلك أو تضرب عنقه

رؤية الصلب

وأما الصلب فهو شرف وعز فمن رأى أنه صلب حيا أصاب رفعة وشرفا وإن رأى أنه صلب ميتا أصاب عزا في الدنيا مع فساد دين ومن رأى أنه مصلوب ولم يدر متى صلب فإنه يرجع إليه مال قد ذهب عنه وقيل إن الصلب للغني ما لم يكن صاحب منصب دليل على الفقر وللفقير غنى وسعة ولا خير في أكل لحم المصلوب ومن رأى أن جماعة صلبوه فإنه يسود عليهم ومن رأى أنه صلب نفسه فإنه يسود على أقاربه هذا إذا رآهم ناظرين إليه وإن رآهم مدبرين عنه فإنهم لا يطيعونه فيما يأمرهم به ومن رأى مصلوبا انقطع حبه فإنه يزول عن مرتبه

رؤية الضرب

وأما الضرب فمن رأى أنه يضرب بالسياط من غير ربط يديه ورجليه سواء خرج منه دم أو لا فإنه حصول مال حرام وقال بعضهم من رأى أنه ضربه شخص ولم يدر ما سبب ضربه فإنه ينال خيرا ومالا ومن رأى كأن ملكا ضربه من غير الخشب فإنه يكسوه وإن ضربه على ظهره فإنه يقضي دينه وإن ضربه على عجزه فإنه يزوجه وإن ضربه بالخشب فإنه يصيبه منه ما يكرهه وقيل إن الضرب يدل على التغير وربما دل على الوعظ وقال بعضهم إن الضرب الدعاء فمن رأى أنه يضرب رجلا فإنه يدعو عليه ومن رأى أنه ضرب بغير سوط وبقي أثر الضرب عليه فإنه يصيب خيرا وإن لم يبق أثره عليه فلا يعدم أن يكون كلاما يقال فيه وإن رأى أنه مضروب ولا يدري كيف ضرب فهو خير وأجود الضرب في التأويل ما كان هكذا ما لم يكن مكتوفا أو مقموعا فإن كان كذلك فإنه يذهب صيته وبطشه ولا خير في ذلك

رؤية الغل والقيد

وأما الغل فمن رأى أنه مغلول فإنه على كفر بالله أو بنعمته وربما كان ذلك دالا على سوء الخاتمة وقال بعضهم لا خير في رؤية الغل فمن رأى أنه أخذ وغل فإنه يقع في شدة عظيمة من حبس وغيره ومن رأى أن يده مغلولة إلى عنقه فإنه يدل على البخل وأما السلسلة فإنها تدل على ارتكاب معصية وأما القيد فيدل ثبات صاحب الرؤيا على أمر هو فيه في خير أو شر ومن رأى أن برجليه أربعة قيود فإنه يرزق أربعة أولاد ومن رأى كأنه مقرون في قيد مع رجل دلت رؤياه على اكتسابه معصية كبيرة يخاف عليه منها انتقام السلطان

رؤية الشتم

وأما الشتم فمن رأى أنه شتم إنسانا بما لا يحل له فإن المشتوم يظفر بالشاتم وقيل من رأى أن ذا سلطان شتمه فإنه حصول خير له ومن رأى أنه شتم أحدا فإنه يستخف به ومن رأى أن أحدا من الصالحين شتمه لأجل أمر مكروه فإنه يدل على أنه منهمك على المعاصي وإن رأى أنه هو الشاتم فإنه مرتكب ضلالة وربما دل الشتم من الكبير للصغير على التوبيخ

رؤية السجن

وأما السجن فمن رأى أنه دخل سجنا مجهولا فإنه يؤول بالقبر وإن كان معروفا فإنه غم ومضرة وإن كان مريضا فمرض يطول ومن رأى أنه موثق في بيت فإنه يصيب خيرا وإن رأت امرأة أنها في سجن فإنها تتزوج رجلا كبير القدر وإن كانت متزوجة فلابد لها من الخير ومن رأى أنه معوق في مكان لا يستطيع الخروج منه فإنه سعة وفضاء ونعمة خصوصا إذا كان من طلبة العلم ومن رأى أنه خرج من الاعتقال فإنه يخرج مما هو فيه من أمر مكروه في الدين والدنيا إلى الصلاح والخير ولا خير في ذلك للآمر ومن رأى أنه هرب من السجن فهو خلاصه أو موته ومن رأى أنه دخل السجن ثم خرج عاجلا فإنه ينال ما تمناه بتمامه

رؤية السلخ

وأما السلخ فمن رأى أنه يسلخ أحدا فإنه يأخذ ماله وسلخ البهائم حصول مال ومن رأى أنه شرح لحمه من غير أن تتفرق اعضاؤه فإنه يقال فيه كلام أو يصاب بعض أمواله ومن رأى أنه ينتشر بمنشار فإنه يرزق ولدا أو أخا أو أختا ومن رأى أنه سلخ برفق فإنه يصيب خيرا ويزوج امرأة وينال منها خيرا وإن كان فاسقا دل على موته

رؤية التكتيف

وأما التكتيف فمن رأى أن يده مكتوفة فإنه يدل على بخله وقيل إن كان صالحا فإنه يكون مكفوفا عن المعاصي ومن رأى أنه حل من الكتاف فإنه محمود جيد

رؤية الحرب

وأما الحرب فمن رآه بين الملوك فإنه يدل على فتنة أو وباء وإن كان بين الملك ورعيته فإنه يدل على رخص الأسعار وإن كان بين الرعية فقط فإنه صلاح بينهم ومن رأى جندا مجتمعين فإنه يدل على هلاك أهل الباطل ونصرة أهل الحق ومن رأى أن عسكرين اقتتلا فالغالب منهما مغلوب